Home / slider / “مش كلّ يوم في مُسلسل متل ثورة الفلّاحين”… ورد الخال لـ7asriyan: “دور لميس كُتِبَ لي”!

“مش كلّ يوم في مُسلسل متل ثورة الفلّاحين”… ورد الخال لـ7asriyan: “دور لميس كُتِبَ لي”!

A A

 عادت المُمثّلة اللّبنانيّة المَحبوبة ورد الخال إلى الشّاشة، والعودةُ هذه المرّة كانت مُدويّة!

فورد الّتي لم تقبل أن تَطُلَّ يومًا على مُشاهديها بدور يقُلُّ قدرًا وشأنًا عن تطلّعاتها الفنّيّة والدّراميّة، قرّرت أن تُعيد، وكما فعلت دومًا،  إلى الدّراما نبضَها من خلالِ مُشاركَتها في بُطولةِ مُسلسل “ثورة الفلاحين” الّذي يُعرضُ على شاشة الـLBCI.

فالنّجاحُ اللّافتُ الّتي تَحصدهُ ورد الخال بدور “لميس” في مُسلسلها الجديد، دفعنا إلى طرح عددٍ من الأسئلة على النّجمة اللّبنانية الّتي عبّرت لموقع 7asriyan  عن سعادَتِها بالأصداء الّتي يحصدُها المُسلسل، فقالت: “اخترنا أن نَطُلّ على الجُمهور بعملٍ لائقٍ وعودَتي جاءت “على قدّ النّطرة” من أجلِ أن نَقومَ بخطوةٍ جديدةٍ في الدّراما اللّبنانيّة.

وتابعت قائلةً: “مع تطوّر الأحداثِ وتصاعُد وتيرةِ الحلقات، سيكتشفُ المُشاهدُ أنّ شخصيَّةَ “لميس” الّتي أُجسِّدُها تتضمّنُ الكثيرَ من المفاجآت وسيعرفُ بالتّالي سبب غُموض هذه الشّخصيّة ليدخُلَ في إطارِ القصّة والحبكة وتفاصيلها. فالشّخصيّةُ الّتي ألعبُها مُتغيِّرة وفي كُلِّ مشهدٍ، رسالةٌ أنشرُها وسوف يتفاجأ المُشاهدون الّذينَ سنُرافقُهم في رحلةِ الـ60 حلقةً بنقاطٍ كثيرةٍ”.

أمّا عمّا إذا كانت شخصيّة لميس تُشبهها، فكشفت أنّها بعيدةٌ كُلّ البُعد عن شخصيّتها في الحياةِ العاديّةِ وقالت: “لذلكَ أنا سعيدة. لأنّني أحببتُ الشّخصيّة ولهذا السّبب استطَعتُ أن أجسدّها كما يَجبُ وهذه الشّخصيّة يُمكنُ للمُشاهد أن يَتعاطَف معها أو أن يُحبّها وهذا ما بدأ يلمسُه مُتابعو المُسلسل الّذينَ بدأوا يتعاطَفونَ مع لميس وأعدهم أنّهم سيُشفِقونَ على هذه الشّخصيّة وسيقفونَ إلى جانبها وسيكونونَ من طَرفها وسيُدركونَ السّبب وراءَ الدّمويّة والحدّية في طَبعي”.

وعن سبب اختيار العودة إلى الشّاشة من خلالِ مُسلسل “ثورة الفلّاحين”، كشفت ورد الخال لموقع 7asriyan  أنّ الكاتبة كلوديا مارشليان عملت على المشروع وكتبت شخصيّة “لميس” لها هي. أمّا الشّخصيّاتُ الأخرى فكتبتها من دونِ أن تُدرِكَ هُويّةَ المُمثّل الّذي سيُجسّد الدّور.

وأعلنت: “تَحمّستُ كثيرًا عندَما قرأتُ دوري وعندما تَحدّثت معي شركةُ الإنتاج لأنّ الدّور لا يُشبهُ أدواري السّابقة وأنا كُنتُ حريصة على لعبِ دورٍ يكشُف جوانبَ جديدةٍ من شخصيّتي”.

وأردفت قائلةً: “تطلّب منّي دوري مجهودًا جسديًّا ونفسيًّا وهذا سيظهرُ في الحلقات المقبلة”.

وعن تَصوير المُسلسل، قالت الخال إنّهُ صُوِّرَ بنفسٍ سينيمائيّ والفضلُ يعودُ إلى المُخرج فيليب الأسمر الّذي تَركَ بصمتَهُ الخاصّة على الدّراما. فالمُسلسل لا يُقاسُ بالأموال الّتي تُنفَقُ عليه وليس من الضّروريّ أن يصرفَ المُنتج أموالًا كثيرةً من أجلِ تَضخيم الصّورة. فالإنتاجُ الجيّد هُوَ الّذي يُقدّم للمُسلسل ما يَحتاجُه ضمنَ إطارَيْه الزّمانيّ والمكانيّ، وقالت مُعلّقةً: “إن أنفقنا أكثر ممّا يلزمُ، سيُصبحُ الإنتاجُ ضعيفًا وباسم مغنيّة يقول إنّنا في حالِ ضخّمنا أكثر ممّا هُوَ مَطلوب، لن يكونَ العملُ مُقنعًا وسيصيرُ خياليًّا، فكُلُّ عملٍ يجبُ أن يتمَّ تصويرُه عليه بالطّريقةِ المُناسبة، أي ان يُختار المُمثّل المُناسب ويُقامَ الـ Casting المُناسب وأن يَكونَ موقع التّصوير مُحصّنًا بالكاميرات والمعدّات اللّازمة وكذلك الإضاءة المُناسبة كي يُنفّزَ النَّصُّ بحذافيره”.

وعن أعمالها المُقبلة، قالت ورد إنّها تَدرُسُ خطواتِها المُقبلةَ و”قريبًا ستتوضّحُ الأمور أكثر فأكثر وقد عُرِضَت عليّ نُصوصٌ كثيرةٌ ولكنّني أبحثُ عن “العمل النّظيف” وعندما أجدُ ما يُناسبُني سأكونُ موجودة وإلّا لن أكونَ! فأنا عادَةً وبعد الأعمال النّاجحة أخافُ من الخطوات النّاقصة وبصراحة “مش كلّ يوم في مُسلسل متل ثورة الفلّاحين”.

ورد الّتي اعتزَلت مواقع التّواصُل الإجتماعيّ لفترةٍ طَويلةٍ، قرّرت أن تَعودَ إلى تَطبيقِ الصّور “إنستغرام” لتتشاركَ ومُتابعيها بأهمّ الأعمال الّتي تقومُ بالتّحضيسر لها بالتّعاوُنِ مع مُتخصّصٍ في هذا المجال.

اسم الكاتب(ة): جيانّا موسى
المصدر: فريق موقع حصريّاً
القسم: slider, مقابلات

Check Also

فادي أندراوس وصل إلى حافّة الموت: “أكيد كنت رح موت”!

روى نجم ستار أكاديمي فادي اندراوس معاناته مع مرض خطير كاد يودي بحياته. في هذا ...

Leave a Reply

Your email address will not be published.