Home / slider / تغطية خاصّة- مارسيل غانم يُطلق”صار الوقت” ويعلن: “جورج غانم عائد”… وهذا مصير وليد عبّود!

تغطية خاصّة- مارسيل غانم يُطلق”صار الوقت” ويعلن: “جورج غانم عائد”… وهذا مصير وليد عبّود!

A A

نظّمت صباح اليوم الجُمعة 24 آب 2018، إدارةُ شاشة الـMTV مُؤتمرًا صحافيًّا خاصًّا ببرنامَج “صار الوَقت” للإعلاميّ مارسيل غانم، الّذي سينطلقُ في بدايةِ شهرِ أيلول المُقبل.

في بدايةِ اللّقاء مع الصّحافيّين، كانت كلمة لرئيس مَجلِس إدارة شاشة الـ MTV الأستاذ ميشال المُرّ، الّذي رحَّبَ باِنضمامِ الإعلاميّ مارسيل غانم إلى الـMTV بعدَ تردُّدٍ دامَ لأعوامٍ عدة، فقال: “ارتأى مارسيل أنه “صار الوقت” ليطُلَّ عبرَ شاشة الـMTV، لأنّ لدى غانم والـMTV قواسِمَ مُشتركة وأهمّها الدّفاع عن الحُرية بعد أن دَفعت الـMTV ثمنَها منذُ أيّام الإحتلال السّوري وكذلكَ مارسيل في مَعركةٍ طويلة في هذا المَجال”.

وتابع: “وُجود مارسيل اليوم في الـMTV، رسالةٌ  نَقول من خلالها إنّهُ حانَ وقتُ التّغيير لأنّ أمورًا كثيرة، أحدٌ لم يعُد راضيًا عنها في لُبنان”.

واعتبرَ المُرّ في سياقِ كلامِه أنّ انضمامَ مارسيل إلى عائلة الـMTV، فخرٌ للمَحطّة لأنّهُ بحدِّ ذاتِه قيمةٌ مُضافة في عالم الإعلام السّياسيّ.

مارسيل الّذي جَمعَ أهلَ الصّحافةِ والإعلام في مَبنى شاشة الـMTV، عبّر عن سعادَتِه بالإنضمامِ إلى هذه القناة، وقال: “أنا اليوم أمامَ مُغامرةٍ جديدة مع النّاس ومع الرّأي العام وأنتم ستحكمونَ على هذه المُغامرة بأمانةٍ وصدقٍ وإخلاصٍ”.

وأردفَ قائلًا: اسمُ برنامج “صار الوَقت” حقوقُه مَحفوظَةٌ لميشال المُرّ الّذي ومنذُ الّلحظةِ الّتي بدأنا فيها المُفاوضات مع الـMTV، كانَ يقولُ لي “صار الوقت” لأن نَكونَ أحرارًا وأكثر شفافيّة… “صار الوقت” لأن يتحوّل كلامُنا إلى حَقيقة و”صار الوقت” لأن يُعبّر الجيل الشّاب والنّاس الّذين لا صوتَ لهُم عن رأيهم وأن يُحدثوا تَغييرًا”.

وَأكّدَ مارسيل أنَّ المُشاهِدَ سيكونُ أمامَ نوعٍ جديدٍ من البرامِج الحِواريّة، إذ إنَّ برنامجَه الجديد سيتضمّنُ حواراتٍ وتحليلات ومشاركات وإقتراحات قوانينَ، إضافةً إلى إطلاقِ مِنصّاتٍ إبداعيّة ونقاشاتٍ على مستوى الشّرق الأوسط من باب الـDebates.

ولفت إلى أنَّ أكثرَ ما سوفَ يُميِّزُ برنامَجهُ المُنتظَر هُوَ الدّور المِحوريّ الّذي سيلعبُه الإعلاميّ جورج غانم والّذي سوفَ يعودُ إلى الشاشة من بابٍ جديدٍ، وذلكَ بعدَ مُفاوضاتٍ عسيرةٍ قادَها مارسيل غانم وميشال المُرّ بهدفِ إقناعهِ بالإنضمامِ إلى أسرةِ عمل “صار الوَقت”.

من جهةٍ أخرى، كشفَ غانم أنّ المُشاهدَ سيكونُ على موعدٍ مع إطلالةٍ شبه أسبوعيّة للوزير السّابق زياد بارود ومَجموعةٍ من القانونيين  تحتَ عُنوان “بالنّظام Lobby دعم التّشريع” بهدفِ اقتراح مَجموعةِ قوانين أو مراسيمَ عمليّةٍ تُعرضُ على الضّيوف.

وأشارَ إلى أنّ البرنامَج قامَ بأربعةِ تفاهُمات:

  • الأوّل مع بالنّظام “لوبي” دعم التّشريع.
  • الثّاني Lebanostat مع الأستاذ مروان المُغربي للإحصاءات والإستشارات.
  • الثّالث مع المَركز اللّبنانيّ للدّراسات مع الأستاذ سامي عطالله.
  • الرّابع مع المَعهد الدّيمقراطيّ الوَطنيّ للشّؤوتن الدّوليّة المُختصّ بالتّدريب وإدارة النّدوات.

وفي ختام الكلمة، كشفَ غانم أنَّ الإعلاميّ موريس متّى سيُشاركُ في فقرةٍ أسبوعيّة ضمن البرنامج.

ولفتَ إلى أنَّ الموسيقى التي تَحمِلُ أَنغامَ برنامجِه السّابِق “كلام الناس” والتي رافقتهُ منذ انطلاقته التلفزيونيّة قبل 25 سنة، ستُرافقهُ من جديدٍ، إنّما بتوزيعٍ حديثٍ سُجِّلَ في استوديو خارج لبنان من توقيع المُوزّع الموسيقيّ هادي شرارة.

وبعد فتح مجال طرحِ الأسئلة، أوضَحَ المُرّ للإعلاميّين أنَّ وُجودَ مارسيل غانم في المَحطّة لن يُلغيَ دورَ الإعلاميّ وليد عبّود الّذي كانَ يُقدّم – ولا يَزال- برنامَجَهُ السّياسيّ “بموضوعيّة” كُلّ أربعاء، إلّا أنَّ ومع بدءِ عرض الحلقات الأولى من “صار الوَقت”، سينطَلق عبّود أيضًا ببرنامَجٍ جديدٍ وبِحلّةٍ جديدةٍ تُناسبُه وتليقُ به، مُعتبرًا أنَّ “ثمة مساحةٌ للجميع في المحطة، وهذا رأي مارسيل غانم أيضًا بهذا المَوضوع”.

أمّا غانم، وردًا على أسئلة الصّحافيين، فأكّد أنَّ “طلاقهُ” مع “أل بي سي آي” حبّي، وأنّه بالتّالي أخبر رئيسَ مَجلس إدارتِها الشَّيخ بيار الضّاهر أنّ الآفاق في المؤسسة لم تعُد تسمحُ له بالتطوّر وآن أوان البحث عن مغامرة جديدة، متأمِّلًا أن يتقبّلَهُ الجمهور في برنامجه الجديد.

اسم الكاتب(ة): جيانّا موسى
المصدر: فريق موقع حصريّاً
القسم: slider, خاص حصرياً

Check Also

بالصّورة: ريما فقيه… وقُبلة حميمة تَجمعُها بزوجِها!

نشرت ملكة جمال أميركا اللبنانية الأصل ريما فقيه، صورةً ظَهرت فيها وهي ترتدي فستانًا بفتحة ...

Leave a Reply

Your email address will not be published.