Home / slider / “وزارة السّياحة لا تدعم طرابلس”… سليمة ريفي لـ7asriyan: “نحنُ على موعدٍ مع “عرس” في آب!

“وزارة السّياحة لا تدعم طرابلس”… سليمة ريفي لـ7asriyan: “نحنُ على موعدٍ مع “عرس” في آب!

A A

يُساهِمُ فصلُ الصّيفِ في لُبنانَ في إنعاشِ القطاعَين السّياحيّ والإقتِصاديّ على حدٍّ سواء فضلًا عن الحركة والنّشاط اللّذين تَضخُّهما حركة المِهرجانات والإحتفالات والنّشاطاتِ في بلادِ الأرز.

وبعيدًا من الصّورةِ السّوداويّة الّتي تُخيّم أحيانًا على الجوّ العام في ظلِّ تفاقُمِ حدَّةِ المشاكل الإقتصاديّة والإجتماعيّة وخاصّةً السّياسيّة، المُؤدّية إلى انكماشِ الحَركة السّياحيّة، يُمكنُ التّأكيدُ مرّةً جديدةً أنّ في لُبنانَ الحياة تَنتصرُ على المَوت. وهذا ما تُثبتُه في كُلِّ مرّةٍ مِهرجاناتُ طرابلس الدّوليّة، الّتي تُحاولُ إبعادَ شبحِ البُؤس عن أبناءِ طرابلس، واعدةً إيّاهم بغدٍ أفضلَ ومُقدّمةً لهم بصيصَ أملٍ، فقدَهُ بعضُهم.

في هذا الإطار، كان لـ7asriyan مُقابلة مع رئيسة جمعيّة “طرابلس حياة” ورئيسة مهرجانات طرابلس الدّوليّة السّيّدة سليمة ريفي الّتي تُحاولُ جاهِدَةً وفي كُلِّ عامٍ أن تَضعَ حدًّا للرُّكودُ الّذي يُصيبُ العجَلةَ الإقتصاديّةَ في طرابلس، من خلالِ تنظيمِ مِهرجانٍ على مُستوًى عالميٍّ، يستقطبُ المواطنينَ من المناطِق كافّةً ومن البلادِ المُجاوَرة.

وبهدَفِ خلقِ صورةٍ جديدةٍ عن طرابلس “الحياة”، قالت ريفي لـ7asriyan: “عندما يُنظَّمُ حدثٌ في طرابلس، ينمو الإقتصاد وتعودُ الحركة إلى المدينة وهذا ما نسعى إليه من خلال تنظيم مهرجاناتِ طرابلس الّتي من شأنها أن تُفعّل العجلةَ الإقتصاديّة في المدينة وأن تُعيدَ العملَ إلى كُلّ القِطاعاتِ فيها”.

وأردفت: “من المَطلوب أن تَكون هذه المِهرجانات بِمثابةِ “عرس” كونَ طرابلس هي أكبر ثاني مدينة غنيّة بالآثار المملوكيّة في العالم.”
وعن برنامج هذا العام، قالت ريفي:

“موعدنا هذه السنة في شهر آب مع سلسلة حَفلاتٍ، ستأتي على الشّكل الآتي:
– 9 آب مع الفنان Guy Manoukian و Abu.
– 11 آب : فارس الغناء العربي ” عاصي الحلاني”
– 17 و18 آب: القيصر ” كاظم الساهر “.
ويعود ريعُ مهرجاناتِ طرابلس الدّوليّة إلى دعمِ القطاع التّربويّ العام عبر تمويلِ مُستحقاتِ التَّسجيل لطلّابِ مَدينةِ طرابلس.

أمّا في ما يَخُصّ الإقبال على التّذاكر، فأكّدت السّيدة سليمة أنّ الإقبال ممتازٌ وأن التّذاكرَ تُباع.
وعن “الجفاء” الحاصل مع وَزارة السّياحة، وعدم ريعها مهرجانات طرابلس، كشفت ريفي لـ7asriyan ألّا جديدَ في الموضوع وأنّ وزير السّياحة في حُكومةِ تَصريف الأعمال أواديس كيدانيان ليس في البلاد وويعود في أوائل شهر آب المُقبل، وهي بالتّالي تَنتظرُ حتّى اللّحظة القرارَ النّهائيّ في ما يَخصّ موضوعَ الرّعاية، خاصّةً أنَّ وَزارةَ السّياحة لم ترعَ “مهرجانات طرابلس” مُنذ العام 2016 وذلكَ على خلفيةٍ سياسيّةٍ بحتة، عقِبَ دعوةِ اللّواء أشرف ريفي كيدانيان بأن يستقيلَ من الحُكومة أو أن يُقالَ منها بسبب ما قالهُ عن تَفضيلِه آرمينيا على لُبنان.

وقالت ريفي: “الرّسالة مفهومة… وأنا لا أعملُ في السّياسة. كُلّ ما أنوي فعله هوَ أن أُساهِمَ في ازدهارِ هذه المَدينة”.
وَختمت بصرخةٍ مُدويّةٍ قائلةً: “لِمَ تَدعم الوَزارة كُلَّ المناطق اللّبنانيّة إلّا مدينة طرابلس؟”

اسم الكاتب(ة): جيانّا موسى
القسم: slider, مقابلات

Check Also

كيف تُعالج مُشكلة النّسيان وتُبعد عنكَ خطر الـ Alzheimer؟

مع التقدم في السّن، يعاني الدماغ من مشكلات عديدة، وقد يصاب بأمراض مثل ألزهايمر وغيرها، ...

Leave a Reply

Your email address will not be published.