Home / slider / “أهلي غير راضينَ عنّي”.. طارق سويد لـ7asriyan: “هذا ردّي على مُنتقدي المشاهد الحميمة بين باميلا الكيك وجوليان فرحات”!

“أهلي غير راضينَ عنّي”.. طارق سويد لـ7asriyan: “هذا ردّي على مُنتقدي المشاهد الحميمة بين باميلا الكيك وجوليان فرحات”!

A A

أجرى موقع 7asriyan مقابلةً مع الممثّل طارق سويد الّذي كشف أنّهُ عاشَ في الفترة الأخيرة حالةً نفسيّة صعبة تشبهُ حالة الإنفصام، فقال: “مررت بفترةٍ صعبة وكنتُ أعيش أكثر من الـ schizophrenia لأنني لم ألعبْ فقط دورَ كمال، البعيد كُلّ البُعد عن شخصيّتي، إنّما أيضًا قدّمتُ برنامج “صدمة”. فكنتُ أنتهي من تسجيد دوري في مُلسلسل “الحبّ الحقيقي” وأنزل إلى الشّارع وأبكي مع النّاس وهذا أمرٌ مُتعبٌ وموجِعٌ ووصلتُ إلى مرحلة إرهاقٍ جسديّ ونفسيّ في آنٍ معًا. فأنا لم أضربْ شخصًا في حياتي واضطررتُ إلى أن أكونَ شرّيرًا وأن أضربَ بعض المُمثّلات… وسأضربُ ممثّلاتٍ أخريات في الحلقات المُقبلة من “الحُبّ الحقيقي” “.

وأضاف: “كنتُ أنتهي من تصوير مَشهدي ومن ثمّة أعتذر من الّذين تعرّضوا للأذيّةِ بسببي”.

وعمّا إذا كانَ قد لعب هذا الدّور لأنّهُ استفزّهُ، أكّدَ أن هذا الموضوعَ صحيحٌ وأنّهُ يحملُ قضيّةَ التّعنيف الأسريّ على عاتقه، مُضيفًا أنّهُ من الضّروريّ أن يُجيدَ ممثّلٌ مُعيّنٌ تجسيدَ دورٍ صعبٍ كالّذي جسّده.

وقال: “أحزَنُ حقًّا عندما أجدُ أنّ النّاسَ لا تُميّزُ بين دورٍ يُجسَّدُ وبينَ شخصيّة الممثّل الحقيقيّة فالبعضُ مَثلًا لا يفصل بين شخصيّة “طارق” و”كمال”، رغمَ أنّ هذا يدُلّ على أنّني نجحتُ في مَهمّتي وفي أدائي.”

وأردَف: “لم أكُن أفكّر بالعودةِ إلى التّمثيل، إنّما هذا الدّور استفزّني كثيرًا وقبلتُ أن أؤدّيه فورَ قراءَتي النّصّ، خاصّةً عندما عرفتُ مصير هذه الشّخصيّة”.

ولأنّ سويد حرصَ أن ينقُلَ شخصيّةَ كمال للمُشاهِد بحذافيرها، عمدَ على تبديل مظهره الخارجيّ بدءًا من تسريحة شعره وُصولًا إلى ملابسه، فأشارَ لـ7asriyan إلى أنّهُ من المُفترض على كُلّ مُمثّلٍ أن يبذلَ كُلَّ ما عندَهُ من طاقةٍ حتّى يلعبَ دورَهُ بالشّكلِ السّليم وألّا يهتمَّ فقط بالشّكل الخارجيّ.

وقال: “المقرّبون منّي وأهلي ليسوا راضين عن دوري في “الحُبّ الحقيقي”. “

وعن مصيرِ شخصيّةِ كمال، قال: “سنكتشف مشكلة كمال وسنعرف في الحلقات المُقبلة السبب الّذي يمنع كمال من عيش حياةٍ زوجيّةٍ هانئةٍ”.

وتعليقًا على أداء باميلا الكيك وجوليان فرحات، قال: “مثّلا من قلبهما وباميلا قامت بأجمل أدوارها في هذا المُسلسل وعملت بشكلٍ ممتاز وجوليان “حدا شاطر”.”

أما بالنّسبة إلى المشاهد الحميمة الّتي جمعت جوليان فرحات وباميلا الكيك، والّتي اعتبرَ البعض أنّه يجبّ ألّا تُعرض في شهر رمضان المُبارك، أشار سويد إلى أنّ المُسلسلات عندما تُكتَب، لا يُعرف وقتُ عرضِها وأنّه عندما تمّ توقيعُ عقد مُلسلسل “الحُبّ الحقيقي”، لم يعرف طاقم العمل موعِدَ عرضِه على الشّاشة، لذلكَ لم يستطِعِ المُخرج استدراكَ الوَضع.

وعن المسلسلات التي يشاهدها في شهر رمضان، أكد أنه شاهد ثلاث حلقات من مسلسل “جوليا” وأحبّ ما تُقدّمُه النّجمة ماغي بو غصن، وقال:” سعيد أيضًا بأصداء مُسلسل “تانغو” لأنّهُ دسمٌ. كما أنني سعيدٌ بنجاح المُمثّل باسم مغنيّة خاصّةً أنّهُ مُتواضع. كما أنّني شاهَدتُ مسلسل طريق وأحببتُ نادين نسيب نجيم كثيرًا”.

وأعلَنَ أنّهُ في صدد التّحضير لبرنامج “مطرحَك” لصالح شاشة الـLBCI، الّذي عُرضَت حلقةٌ منهُ في عيد الميلادِ مع النّجمة ماغي بو غصن. البرنامج يهدُف إلى تقدير الإنسان مهما كانت أحواله وإلى عدم إطلاق الأحكام المُسبقة على أيٍّ يَكُن.

وتابع: “أكتُبُ الآنَ نَصًّا لمُسلسلٍ سيُعرضُ على شاشة الـLBCI  من إنتاج مي أبي رعد وإخراج جوليان معلوف، وهذا المُسلسل قريبٌ من طارق الّذي كتب “اميليا” و”وجع الرّوح”.

وختم: “لا أُفكّرُ الآنَ بخوضِ تجربةٍ جديدةٍ في التّمثيل. أركّزُ حاليًّا فقط على الكتابة وعلى “مطرحَك”.”

اسم الكاتب(ة): جيانّا موسى
القسم: slider, مقابلات

Check Also

نادين الراسي… كفى!

نادين الراسي… كفى! لا. لا تعتقدوا أنّني أقولُ “كفى” لنادين، إنّما أقولُها لي ولكُم أيضًا. ...

Leave a Reply

Your email address will not be published.