Home / slider / كريستين شويري لـ7asriyan: فيلم قضية رقم 23 يتكلم عن وجع الإنسانية وأنا لا أنتمي لأحد!

كريستين شويري لـ7asriyan: فيلم قضية رقم 23 يتكلم عن وجع الإنسانية وأنا لا أنتمي لأحد!

A A

“أنا لبنانية مسيحية متزوّجة من فلسطيني لاجئ وأعيش معه في المخيّم.” بهذه الكلمات لخّصت الممثلة كريستين شويري دورها في فيلم “قضية رقم 23” الذي تلعب فيه دور منال زوجة ياسر سلامة اللاجئ الفلسطيني.

سأل موقع 7asriyan الممثلة عما إذا واجهت تحدّيات في لعب الدور، فأجابت: “أنا لا أنتمي لأحد وليس لدي أحكام مسبقة، أتعامل مع الآخر على أنه إنسان من دون أن أنظر الى جنسيته وديانته وطائفته ولا ما يقوم به، فالأهم في المرء هو إنسانيته وكيف يتصرّف وما هي مبادئ التي يتّبعها ومن هذا المنطلق لم أواجه مشاكل في لعب دوري.”

والذي جذب شويري للعمل هو السيناريو، اذ يتكلّم عن قضية لم تعالج من قبل، عن وجع إنسان يمثّل مجتمع بأكمله مهما كانت طائفته وديانته وأفكاره السياسية. “الإنسان يتألّم بنفس الطريقة.. في بعض الأحيان نرى أن هذا المرء على الحق وغيره عليه الحق وهذا الصح وذاك خطأ.. ما من شيء يعني الصح والخطأ، هناك وجهات نظر تختلف فيها الحقائق فمن المفترض الرجوع للإنسان ومعرفة ما هي المبادئ التي يعيش على أسسها.”

وتحدّثت كريستين لـ7asriyan عن مهرجان البدقية الذي اختير وعرض فيه فيلم “قضية رقم 23” من بين آلاف الأفلام واصفة إياه بالرائع: “كلنا تأثّرنا بعد العرض بالدقائق الـ5 التي قدّرنا فيها الجمهور وصفّق لنا… أتمنّى من اللبنانيين أن يلاقوننا بالطريقة عينها.”

هذا وأكّدت شويري أن الجمهور اللبناني أصعب من الجمهور الأوروبي والعالمي: “كل من فئات المجتمع له أفكاره المسبقة عن الموضوع كما إنتماءاته.. هذا الفيلم يتكلّم عن وجع الإنسانية بالمطلق.”

وصرّحت شويري لـ7asriyan أنها ستطلّ من جديد في مطلع السنة المقبلة بفيلم لأمين خليل يتكلّم عن الزمن الجميل في بيروت وستصوّر مشاهده في اليونان اذ انها تشبه بيروت القديمة.

فيلم “قضية رقم 23 – The Insult” يتحدّث عن قسطل للمياه سبّب مشادة بين طوني حنا الشاب اللبناني الماروني القواتي وياسر سلامة المهندس الفلسطيني اللاجئ في فسّوح – الأشرفية.
غير أن القصّة والقضية أكبر من القسطل وأكبر من المزراب، وشتيمة تجرّ الطرفين الى المحكمة من جهة، والمجتمع اللبناني واللاجئين الفلسطينين من جهة أخرى الى أرض الحرب التي لم تنته في الـ1976 في الدامور.

وتتصاعد أحداث الفيلم بتسلسل مشوّق يُبقي أعصاب المُشاهد على نار بحيث أن التعاون بين المخرج زياد دويري والممثلين وصل الى ذروته فأظهروا الحقيقة المُرّة بأسلوب يحاكي كافة أطراف المجتمع وأوجاع الماضي التي لا يزال كل منهم يعاني منها. “قضية رقم 23” فيلم لا يستحقّ المشاهدة وحسب إنما يستحقّ التصفيق وتُرفع له القبعة!

إقرأ أيضاً:
“الفيلم حساس” عادل كرم لـ7asriyan عن قضية رقم 23: طوني حنا موجود بالمجتمع بس هيدا مش أنا!

ريتا حايك لـ7asriyan: قضية رقم 23 كانت مسؤولية كبيرة وإحدى الأسباب هي زياد دويري

كميل سلامة لـ7asriyan: “حلم وتحقق.. بأنانية أسجل مشاركتي و”قضية رقم 23” في مهرجان عالمي!

اسم الكاتب(ة): مي بولس
المصدر: فريق موقع حصريّاً
القسم: slider, مقابلات

Check Also

للسكر فوائد جمالية.. تعرّفي عليها!

من المعلوم أن استهلاك السكّر بكمية كبيرة يضرّ بالصحة لكن له فؤائد جمالية عديدة: تنعمين ...

Leave a Reply

Your email address will not be published.