Home / slider / ناجي الاسطا لـ7asriyan: تَعو نِسهر بـNurai لإدخال بيروت الـGuinness Book!

ناجي الاسطا لـ7asriyan: تَعو نِسهر بـNurai لإدخال بيروت الـGuinness Book!

A A

هو مشروع وطني ضخم يُدخل بيروت مرّة جديدة الى الـGuinness Book عبر كسر رقم إيرلندا القياسي لأطول سهرة في العالم. فبيروت تخوض التحدي في ملهى Nurai على مدار 3 أيام بدأت يوم أمس الإثنين 28 آب عند الساعة 7 مساءً وتستمرّ لـ56 ساعة أي حتى صباح الخميس 31 آب عند الساعة 4:03 صباحاً.

وبرعاية وزارة السياحة ودعم أكثر من 30 فناناً لبنانيّاً، سيسهر اللبنانييون ليلاً ونهاراً وسط أجواء الفرح والفن مجّاناً. ومن الشروط الإلزامية للفوز، وجوب سهر 80 شخصاً على الأقل كما عدم توقّف الموسيقى أبداً وطوال فترة التحدّي. وهنا دعا ناجي اللبنانيين لدعم بيروت ما بين الساعة 5 و9 صباحاً إذ انها ساعات حرجة وصعبة.

وبحديث خاص لموقع 7asriyan مع النجم ناجي الاسطا صاحب ملهى Nurai، ليلة الإفتتاح، أشار الى أن الفكرة أُعطيت لوزارة السياحة بهدف تنفيذها في لبنان والوزارة عرضت التحدي عليه: “قبلت لأن الحدث ينفع بيروت أوّلاً ثم الملهى الخاص بي صراحةً”.

وعن النجوم الذين سيحيون الحدث، أكّد ناجي لـ7asriyan أن فريق العمل تواصل مع الكثير منهم لكن عدد كبير مرتبط مسبقاً بمهرجانات وحفلات خارج البلد أضف الى مجموعة من الفنانين الذين قاموا بعرض خدماتهم وصوتهم ليس لناجي ولـNurai إنما لبيروت.

ناجي المتواجد طيلة فترة التحدي، قدّم فقرة غنائية تخطّت الساعتين فيما غنّى فنانون آخرون لفترات أقلّ مثل دينا حايك، علاء زلزلي، ميشيل قزي، ربيع جميل، نوّه لموقع 7asriyan أن السبب يعود لكون الملهى له شخصياً ورغبة الجمهور بسماع صوته كما أنه قام بدعوة العديد من الأصدقاء كونه صاحب “البيت”.

يشار الى أن ناجي يشارك في عمل وزاري للمرة الثانية، فالبداية كانت مع وزارة الداخلية وحملة “حتى ما اشتقلك يوم” للحد من حوادث السير، والآن بالتعاون مع وزارة السياحة ناجي يساهم وبدور كبير في إدخال بيروت الى الـGuinness Book، فمازح موقع 7asriyan قائلاً أنه يرغب بالتعاون مع وزارة الإعلام فيما بعد: “شو ما بينطلب مني أنا مستعد لبّي، أنا بالخدمة! يمكن أن أؤثّر أنا كفنان بالناس بنسبة 1% وغيري بنسبة مماثلة وهكذا نكون قد ساهمنا في تحسين مجتمعنا.”

أما عن توقيت التحدي الذي تصادم مع خبر إستشهاد العسكرين المخطوفين في الجرود اللبنانية أكّد الاسطا لـ7asriyan أن الأمر لا يعود له فإدارة الغينيس هي التي تحدد الوقت: “لو الأمر يعود لي لكنت غيّرت التوقيت وللأسف كنا بإنتظار هؤلاء الجنود أحياء لا شهداء.”

اسم الكاتب(ة): مي بولس
المصدر: فريق موقع حصريّاً
القسم: slider, مقابلات

Check Also

تريدين العيش لمدة أطول؟! كل حركة تهمّ.. حتى تنظيف المنزل!

ليس من الضروري أن تصب العرق للحصول لجني فوائد النشاط البدني. ففي دراسة أجرت في ...

Leave a Reply

Your email address will not be published.