Home / رأي فني

رأي فني

134

مسلسل “تانغو” جريمة بحد ذاته!

انتهى شهر رمضان الكريم ووصل مسلسل “تانغو” الى نهايته بعد ان جلسنا ٢٩ يوماً متسمّرين امام شاشة التلفزيون ننتظر الإعلانات من اجل تحليل ومحاولة اكتشاف هوية قاتل “فرح”. “تانغو” هو من أحسن المسلسلات التي قُدِّمت هذه السنة، إن لم يكن أفضلها! وكان هناك شبه إجماع عليه من أهل الصحافة وروّاد ...

Read More »

“طريق”… المجتمع بثيابه الداخليّة

خلّونا نقولها من أول الطريق… فارس الأحلام وجد وظيفة في شركة تسويق بمعاش جيّد ومركز محترم، والحصان الأبيض يعمل على حنطور كاز في مقديشو، والساحرة التي تحقّق أحلام الفتيات وتحوّل اليقطين سيارات والأرانب طائرات فتحت مكتب سفريات وماشي الحال… ولم يبقَ من قصص العشق الخيالية سوى «أميرة»، التي أجَّرت «ال» ...

Read More »

“الهيبة العودة”… بوسا وادعي علَيا

أنا قوي بالكباش وبِطعج أتخَن زند، ولن يعصى عليّ شباب الهيبة وبيت شيخ الجبل، لكن المشكلة ليست في التغلّب عليهم، فهذه منتهية، وإنّما المعضلة هي في إيجادهم، لأنّني ملأتُ خزان السيارة وقوداً وأمضيت يومين في جرود بعلبك والهرمل ولم أتمكّن من إيجاد لا هيبة ولا شيخ جبل، لكنّني لو وجدتهم ...

Read More »

باسم مغنيّة كفى.. أخطاؤكَ لم تعُد تُغتَفر!

باسم معنيّة… من أنتَ؟ لم نفهَمْكَ حتّى اللّحظة! أأنت الرّجل الثّائر، الحنون أم العاشق؟ أأنتَ الرّجُل الشّكّاك أم المُدافع أم الغافل عمّا يجري مِن حَولك؟ رُبّما تغاضيتَ عن بعضِ الأخطاء، ولكن بالفعل… أخطاؤكَ كثيرة، ونحنُ لا يُمكنُنا أن نتغاضى عنها! هل تعرف أنّ “خطيئتَكَ” الأولى لا تُغتَفَر؟ وأنّكَ ترتَكِبُ في ...

Read More »

في دورها التمثيلي الاول… دانييلا رحمة “كرّهتينا فيكي”!

دانييلا رحمة او “فرح” في مسلسلها الرمضاني الاول “تانغو”، او بالاحرى في دورها التمثيلي الاول بشكل عام، “لحد هلق منكرهك”! “فرح” الراقصة، الجميلة والرشيقة… “فرح” الخائنة، الكاذبة واللعوبة… “فرح” التي “كرّهتنا” بدانييلا رحمة بسبب إتقانها لدورها بشكل تام، زعجتنا بخيانتها وافرحنا موتها… قولكم فرح حامل ؟ تابعوا الحلقة الليلة من ...

Read More »

عبدو شاهين… الآتي أعظم!

أعود وأنشر مقالتي التي كتبتها منذ حوالى السنة، وبالتحديد في 19 حزيران 2017. تُنشر من جديد للتأكيد اكثر واكثر بأنّ الذي كُتب عن المُبدع عبدو شاهين ليس كلاماً على ورق وإنّما بصمة تُرك أثرها من الحلقة الأولى لمسلسل “الهيبة” ولا تزال تداعياتها حتى الحلقات الحالية من “الهيبة-العودة”. عبدو شاهين… مرة ...

Read More »

“شو هالبرنامح يا بيدرو؟!”

شخصياً، ومع احترامي لجميع الزملاء، لا أُحبّذ سماع اي من البرامج الإذاعية اثناء عودتي من العمل اذ أني لا أحب “لت الحكي”، فعند صعودي وراء مقود السيارة، أضع فوراً CD او محطة إذاعية معيّنة تضع اغانِ يتخلّلها القليل من الإعلانات. الا أني، ومنذ بضعة أسابيع، كنت مع زميل لي في ...

Read More »

رندة كعدي… نصيحة: إبتعدي عن التّمثيل!

من غير المقبول أن تُسمّى رندة كعدي بالـ “ممثّلة”… لأنّها بكُلّ بساطة لا تُمثّل. تقتربُ من الواقع إلى حدِّ تسجيدِ الحالة الّتي تَعيشُها وتلعبُ دورَها بكُلّ اِحترافٍ. أبكيَتِنا رندة… نعم أبكيتنا! هل تعلمين أنّ مشاهِدَكِ في مُسلسل “ومشيت” تُدَرَّس؟ وأنّ أداءَكِ يفوقُ حدَّ التّمثيل؟ هل تعلمينَ أنّنا نجمد أمامَ صرختِك؟ ...

Read More »

عودة مُدوّية لدارين حدشيتي بعد تعرّضها للسرقة!!

سرقة الأغاني وتسريب الألبومات ليس بجديد، وقد تعرّض لها معظم الفنانين، اذ لا ننسى تسريب ألبوم النجمة نانسي عجرم “نانسي ٩-حاسة بيك” قبل يوم من صدوره، وأغنية “بعيوني” للنجم وائل كفوري والنجمة يارا… فالسرقة تكون بهدف إفشال العمل عبر طرحه قبل أوانه مجاناً، وهنا يطمح السارق لخفض المبيعات، كما يُسبّب ...

Read More »

نيكولا مزهر… يصطاد المُشاهد ورمضان من دونه ليسَ “رمضانًا”!

بطريقةٍ عفويّةٍ، لا تخلو من الإحتراف، وبأسلوبٍ كوميديّ، دخل المُمثّل نيكولا مزهر بيوتَ النّاس ونال استحسانهم. بدورٍ بسيطٍ، يحملُ في طيّاتِه الكثير من التّفاصيل، الّتي من المُفترض على المُمثّل إتقانَها لتجسيد الدّور كما يجب، استطاعَ نيكولا أن يشُدَّ الجُمهورَ إليه. مُسلسل “جوليا” من دونِه، لما كان قد اكتملَ… وشهر رمضان ...

Read More »