ما هي اسباب انسحاب حسين الجسمي من قرطاج؟

انسحب النجم والمطرب الإماراتى حسين الجسمي من مهرجان قرطاج الغنائي الدولى وبالتالي فهو لن يغنى فى المهرجان هذا العام رغم إدراج اسمه فى الجدول الرسمى لحفلات المهرجان والتى تم نشرها وتوزيعها والإعلان عنها رسميا فى مؤتمر صحفي، حيث كان من المقرر أن يغنى الجسمى ليلة 13 يوليو – تموز.

ويمثل انسحاب الجسمى مفاجأة غير متوقعة ترجع أسبابها إلى طلبات الجسمى التى رأتها إدارة مهرجان قرطاج مبالغ فيها وزائدة عن الحد.
وطلب إحضار فريق عمل كامل يرأسه مخرج لبناني من أجل تصوير حفلته الغنائية فى المهرجان وتحمل المهرجان جميع تكاليف هذا الفريق من الإنتقالاتوتذاكر السفر والإقامة ليس ذلك فحسب وإنما يحق فقط للجسمي الاحتفاظ بنسخة التصوير والتسجيل للحفل والتصرف فيها وحده دون الرجوع للمهرجان ودون احتفاظ المهرجان بنسخة من تصوير الحفل.

وهو ما اعتبرته إدارة المهرجان أمورا مبالغا فيها خارجه عن قواعد الاتفاق مع باقي نجوم المهرجان المشاركين فيه هذا العام بالإضافة إلى زيادة مضاعفة فى ميزانية حسين الجسمي والتى قد تصل إلى 300 ألف دولار فى حين أن الميزانية الحقيقية ربما لا تتعدى نصف هذا المبلغ.



المصدر: وكالات
القسم: أخبار النجوم
الاحد 1 تموز 2012, الساعة 11:34 بتوقيت بيروت
الاسم
 
البلد
البريد الالكتروني
   

التعليق
 
\n') newwin.document.write('